الصحراء زووم _ الشباب الإعلامي المُستقل: محمد سالم لبيهي.. صمت دهرا فنطق كفرا


أضيف في 4 مارس 2016 الساعة 20:02


الشباب الإعلامي المُستقل: محمد سالم لبيهي.. صمت دهرا فنطق كفرا


الصحراء زووم : الشباب الإعلامي المستقل

في خرجة انتخابية غير محسوبة، أتى النائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية محمد سالم لبيهي قبل يومين، بتصريح غير مسبوق خال من الرزانة والحنكة السياسية لدى لقائه مع أحد المواقع الاخبارية الوطنية، حيث اختار النائب إرجاع أسباب حكم إلغاء اتفاقية التبادل الفلاحي بين المغرب و"الاتحاد الأوروبي إلى ما قال أنه "فساد بعض المنتخبين في أقاليم الصحراء من كلميم إلى الداخلة " بدلا عن الحديث عن المسؤول الحقيقي حزب العدالة والتنمية الذي يترأس الحكومة، هذا الربط الغير مفهوم يتضمن اتهامات خطيرة لشريحة كبيرة من ممثلي ساكنة المناطق الجنوبية، حيث اختار البيهي ما ظن أنها الحلقة الأضعف لتسلق أولى درجات سلم البرلمان القادم .

هذه التصريحات خلفت ردود أفعال غاضبة من مختلف المجالس المنتخبة والتي تعهدت باتخاذ مجموعة من الإجراءات القانونية في حقه .
هذا النائب البرلماني الذي ظل مختفيا طيلة السنوات الأربع الماضية دون أن يسجل اسمه بانجاز واحد لصالح من صوتوا له للوصول الى قبة البرلمان، ظن انه اختار التوقيت والوسيلة المناسبين ليبدأ حملته الإنتخابية لكن الحقيقة أنه ضل الطريق الصحيح، لذلك فقد انقلب السحر على الساحر، فما ظن لبيهي أنه سيقربه من كرسي البرلمان ربما سيجره للقضاء، فاتهامه هذا في حق منتخبي الصحراء هو ضرب في مصداقية من اختارهم آلاف المواطنين لتسيير شؤونهم.
لقد غرد النائب البرلماني محمد سالم خارج السرب عندما فكر أن يركب على واقعة الغاء اتفاقية التبادل الفلاحي وتحميل مسؤولية ذلك لمنتخبي المنطقة، لكنه تجاهل وبكل أسف النجاح الكبير الذي عرفته الزيارة الملكية الأخيرة للمنطقة، والتي كان للمنتخبين الدور البارز في إنجاحها إضافة إلى الإشادة الملكية بالدور الذي يلعبه المنتخبون.
وينم هكذا تصريح من نائب برلماني ينتمي للمنطقة عن غياب الخبرة والحكمة عمن يجب أن تتوفر فيه روح المسؤولية وهو ما أظهره في عديد المرات مجموعة من مستشاري حزب المصباح الذين ولربما استثناهم لبيهي من تصريحاته .
وتجدر الإشارة إلى أنه لم يصدر إلى حد كتابة هذه الأسطر أي تعليق رسمي عن حزب العدالة حول ما جاء  به لبيهي .




أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
الجهـوية المتقدمة وإشكالية التقطيع الترابي
الحكم الذاتي والجهوية الموسعة..
سيدي إفني، هل فقدنا الأفق؟؟؟
فيضانات كلميم الدروس والعبر..فهل من معتبر؟؟؟
2015 : للصحراء رب يحميها
سياسة الحيوانات ؟
عفوا لست بشارلي...!!
عدنا والعود أحمد...حرية الرأي والتعبير.. إلى أين ؟؟؟
المعطل الصحراوي، بين مطرقة التخبط والإرتزاق و سندان الإقصاء.
توفيق بوعشرين: طاحت الصمعة علقوا الحضرمي