الصحراء زووم _ عاجل: أول رد رسمي للبوليساريو على قرار الاتحاد الأوروبي بشأن اتفاقية الصيد البحري


أضيف في 16 أبريل 2018 الساعة 19:15


عاجل: أول رد رسمي للبوليساريو على قرار الاتحاد الأوروبي بشأن اتفاقية الصيد البحري


الصحراء زووم : مصطفى اشكيريد

أدانت جبهة البوليساريو قرار مجلس الاتحاد الأوروبي بالسماح للمفوضية الأوروبية بإدراج المياه الإقليمية للصحراء ضمن مفاوضات تعديل اتفاق الشراكة بين الاتحاد الأوروبي والمغرب في مجال الصيد البحري وذلك من خلال بيان تنديدي أصدرته منذ لحظات.

وأفاد بيان لجبهة البوليساريو، أنه خلال شهر فبراير الماضي ، أشارت محكمة العدل الأوروبية للمرة الثانية ، إلى أن المغرب ليس له سلطة تخوله إبرام اتفاقات دولية تشمل منطقة الصحراء  ؛ وهو ما يؤكد أن هذه المفاوضات لا يمكن أن تؤدي إلا إلى اتفاق غير قانوني آخر ينتهك قانون الاتحاد الأوروبي والقانون الدولي (حسب البيان).

وأشار البيان إلى أنه لا توجد أي ضمانات معلنة قد تصرف الانتباه عن عدم قانونية هذا النهج.

كما أكد أن خطوة الاتحاد الأوروبي الجديدة تثير أسئلة خطيرة تتعلق بالتزاماته بتسوية سلمية لنزاع الصحراء تحت رعاية الأمم المتحدة ، وهذه المفاوضات غير القانونية مع المغرب لن تحقق أي تقدم ، بل ستقوض جهود المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة هورست كوهلر ، لاستئناف المحادثات المباشرة بين جبهة البوليساريو والمغرب (يضيف البيان).





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
افتتاح أكبر مسجد بالصحراء في السمارة
هام : هذه هي تواريخ إيداع ملفات الترشيح لإمتحانات الباكالوريا أحرار
إرتباك في حزب الإتحاد الدستوري بعد إنضمام العشرات من مناضليه لحزب الإستقلال بالعيون
الصحراء زووم تعزي قبيلة الشرفاء الرگيبات في وفاة المرحوم الشريف عبداتي ولد ميارة
بلدية المرسى وبلدية "ميري" يوقعان إتفاقية توأمة وتعاون
بعد تقاعس وكالة الحوض المائي ومندوبية الفلاحة بلدية العيون تتدخل لإنقاذ الساكنة من الناموس
إستثمارات تقدر بثمانية ملايين درهم لحماية مدينة كلميم من الفيضانات
مدينة أسا تحتضن الملتقى الجهوي حول الواحات نهاية الاسبوع الحالي
التصوف السني ودوره في تحصين الأمة موضوع ندوة علمية بالعيون
انطلاق عملية تسجيل الحجاج الذين تم اختيارهم عن طريق القرعة ابتداء من خامس يناير المقبل