الصحراء زووم _ بنود قرار مجلس الأمن الدولي 2548 بشأن نزاع الصحراء


أضيف في 30 أكتوبر 2020 الساعة 21:15


بنود قرار مجلس الأمن الدولي 2548 بشأن نزاع الصحراء


الصحراء زووم : اشكيريد مصطفى

بأغلبية أعضاء مجلس الأمن تم قبل قليل التصويت لفائدة تمرير قرار مجلس الأمن الدولي مع تسجيل إمتناع كل من روسيا وجنوب افريقيا عن التصويت لفائدته، ونص القرار رقم 2548 على التمديد لعمل بعثة المينورسو والى غاية 30 أكتوبر 2021.

وتضمنت ديباجة القرار اشارة مجلس الأمن لجميع القرارات السابقة الصادرة عن المجلس بشأن نزاع الصحراء، مع التأكيد القوي على دعم جهود الأمين العام ومبعوثه الشخصي الجديد لتنفيذ القرارات 1754 (2007) و 1783 (2007) و 1813 (2008) و 1871 (2009) و 1920 (2010 (2014) و 2218 (2015) و 2285 (2016)  و 2351 (2017) و 2414 (2018) و 2440 (2018) و 2468 (2019) و 2494 (2019) و 1979 (2011) و 2044 (2012) و 2099 (2013) و 2152، كما أثنى القرار على جهود المبعوث السابق هورست كولر ونجاحه في عقد عملية المائدة المستديرة التيمنحت زخما جديدا للعملية السياسية.

يعرب مجلس الأمن الدولي عن تطلعه وأمله في تعيين مبعوث شخصي جديد للأمين العام للصحرا في  أقرب فرصة .

يرحب المجلس بالزخم الجديد الذي أتاحه اجتماع المائدة المستديرة الأول في  5-6 ديسمبر 2018 واجتماع المائدة المستديرة الثاني في 21-22 مارس 2019 ، والتزام المغرب وجبهة البوليساريو والجزائر وموريتانيا بالمشاركة في العملية السياسية للأمم المتحدة بشأن الصحراء، بروح من الجدية والإحترام لعناصر التقارب بين الأطراف.

 يعبر المجلس عن تشجيعه لأطراف النزاع لإستئناف المشاورات بين المبعوث الشخصي الجديد والمغرب وجبهة البوليساريو والجزائر وموريتانيا في هذا الصدد بناء على التقدم المحرز في هذا الصدد.

يؤكد المجلس من جديد التزامه بمساعدة الأطراف على تحقيق تسوية عادلة ودائمة وفق حل سياسي مقبول من الطرفين ، يتسق ومبادئ وأهداف ميثاق الأمم المتحدة .

 يكرر مجلس الأمن الدولي دعوته للمغرب وجبهة البوليساريو والجزائر وموريتانيا للتعاون بشكل أكمل، من خلال تعزيز تدابير  بناء الثقة مع الأمم المتحدة ، فضلا عن تعزيز المشاركة في العملية السياسية والدفع باتجاه إحراز تقدم نحو حل سياسي، وفق مقاربة اقليمية تستحضر التكتل الإقليمي لإتحاد المغرب العربي لتحقيق حل سياسي لهذا النزاع الطويل الأمد، في خطوة من شأنها أن  تسهم في تكريس الاستقرار والأمن بالمنطقة، مما قد يساعد في توفير فرص العمل والنمو وإتاحة الفرص لجميع شعوب منطقة الساحل.


 يرحب المجلس بجهود الأمين العام لإبقاء جميع عمليات حفظ السلام ، بما في ذلك بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء (مينورسو) ، قيد المراجعة الدقيقة، مع التأكيد  على ضرورة أن يتبع المجلس نهجًا استراتيجيًا صارمًا لعمليات نشر حفظ السلام ، و  الإدارة الفعالة للموارد .

يعرب المجلس عن قلقه البالغ إزاء انتهاكات الاتفاقات القائمة، مجددًا التأكيد على أهمية التقيد الكامل بهذه الالتزامات من أجل الحفاظ على الزخم في العملية السياسية للصحراء.

 يرحب المجلس بتقييم الأمين العام من خلال تقريره السنوي المقدم للأعضاء يوم 23 سبتمبر 2020 بأن الوضع في الصحراء ظل هادئًا نسبيًا، مع استمرار احترام اتفاق وقف إطلاق النار واحترام الأطراف لولاية البعثة.

 يرحب المجلس بالجهود المغربية الجادة وذات المصداقية لدفع العملية السياسية قدما نحو الحل، كما يشير الى انه أحيط علما أيضا باقتراح جبهة البوليساريو المقدم في 10 أبريل 2007 إلى الأمين العام ، مشجعًا في هذا السياق الأطراف على إظهار المزيد من الإرادة السياسية نحو حل سياسي بروح من الواقعية والمصداقية .

 يدعو المجلس البلدان المجاورة الى المساهمة الفاعلة والبناءة في العملية السياسية، وتشجيع الأطراف على زيادة التعاون مع مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في تحديد وتنفيذ تدابير بناء الثقة، التي يمكن أن تساعد في تعزيز  الثقة اللازمة لنجاح العملية السياسية.

يؤكد المجلس على أهمية تحسين حالة حقوق الإنسان في الصحراء ومخيمات تندوف، معربا عن ترحيبه في هذا الصدد بالخطوات والمبادرات التي اتخذها المغرب ، والدور الذي يقوم به المجلس الوطني  بشأن لجان حقوق الإنسان العاملة في الداخلة والعيون ، وتفاعل المغرب مع الإجراءات الخاصة لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة ، والتشجيع بقوة على تعزيز التعاون مع مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان .

يلاحظ المجلس وبقلق عميق كذلك عدم كفاية التمويل لأولئك الذين يعيشون في مخيمات اللاجئين في تندوف، والمخاطر المرتبطة بتخفيض المساعدة الغذائية، ويكرر طلبه للنظر في تسجيل اللاجئين في مخيمات تندوف للاجئين.

 التأكيد على أهمية التزام الأطراف بمواصلة عملية المفاوضات من خلال المحادثات التي ترعاها الأمم المتحدة، وتشجيع المشاركة الكاملة والفعالة والهادفة للمرأة والمشاركة النشطة والهادفة للشباب في هذه المحادثات ، مع الاعتراف بأن الوضع الراهن هو  غير مقبول.

يؤكد المجلس على دعمه الكامل للممثل الخاص للأمين العام للصحراء ورئيس بعثة الأمم المتحدة  كولين ستيوارت.

وبناء على تقرير الأمين العام للأمم المتحدة المؤرخ 23 سبتمبر 2020 (S / 2020/938) ،


يقرر مجلس الأمن الدولي تمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة لمدة سنة جديدة .

  - يشدد على ضرورة التوصل إلى حل سياسي واقعي وعملي ودائم لمسألة الصحراء على أساس التوافق، وأهمية ملائمة امكانات البعثة الأممية، وتوجيه موارد الأمم المتحدة لتحقيق هذه الغاية .

 يعرب المجلس عن دعمه الكامل للجهود المستمرة التي يبذلها الأمين العام ومبعوثه الشخصي الجديد لمواصلة عملية المفاوضات المتجددة من أجل التوصل إلى حل لمسألة الصحراء ، وترحب بالتزام المغرب وجبهة البوليساريو والجزائر وموريتانيا بمواصلة المشاركة بروح من الواقعية والتوافق ، لضمان  نتيجة ناجحة.

- يهيب بالطرفين استئناف المفاوضات تحت رعاية الأمين العام دون شروط مسبقة وبحسن نية ، مع مراعاة الجهود المبذولة منذ عام 2006 والتطورات اللاحقة بهدف التوصل إلى حل سياسي عادل ودائم ومقبول من الطرفين وبما يتسق ومبادئ ومقاصد ميثاق الأمم المتحدة ، مع ملاحظة دور ومسؤوليات الطرفين في هذا الصدد .

- يدعو الدول الأعضاء إلى تقديم المساعدة المناسبة لهذه المحادثات،  يؤكد من جديد الحاجة إلى الاحترام الكامل للاتفاقات العسكرية التي تم التوصل إليها مع بعثة الأمم المتحدة المينورسو، خاصة ما يتعلق باحترام اتفاق وقف إطلاق النار ، ويدعو الأطراف إلى التقيد التام بتلك الاتفاقات ، وتنفيذ التزاماتها، والامتناع عن أي أعمال يمكن أن تقوض الجهود المبذولة من الأمم المتحدة، أو أن تساهم في زعزعة استقرار الوضع في الصحراء .

 - يكرر دعوته جميع الأطراف إلى التعاون الكامل مع بعثة الأمم المتحدة، بما في ذلك تفاعلها الحر مع جميع المحاورين ، واتخاذ الخطوات اللازمة لكفالة أمن أفراد الأمم المتحدة والأفراد المرتبطين بها وحرية تنقلهم دون عوائق ووصولهم الفوري إلى مواقع تفويضهم ، بما يتوافق مع الاتفاقات القائمة .

- يشدد على أهمية تجديد التزام الطرفين بالنهوض بالعملية السياسية تحضيرا لمزيد من المفاوضات ، ويشير إلى تأييده للتوصية الواردة في التقرير المؤرخ 14 أبريل 2008 (S / 2008/251) بأن الواقعية وروح التوافق بين الأطراف ضرورية لتحقيق تقدم في المفاوضات، وتشجع الدول المجاورة على تقديم مساهمات مهمة وفعالة في هذه العملية .

 - يدعو الأطراف إلى إبداء الإرادة السياسية والعمل في جو ملائم للحوار من أجل دفع المفاوضات قدما ، وبالتالي ضمان التنفيذ 1920 (2010) ، 1979 (2011) ، 2044 (2012) ، 2099 (2013) ، 2152 (2014)  ) و 2218 (2015) و 2285 (2016) و 2351 (2017) و 2414 (2018) و 2440 (2018) و 2468 (2019) و 2494 (2019) ونجاح المفاوضات ؛  القرارات 1754 (2007) ، 1783 (2007) ، 1813 (2008) ، 1871 (2009) ، 

يطلب المجلس من الأمين العام تقديم إحاطة لمجلس الأمن على أساس منتظم ، وفي أي وقت يراه مناسبا خلال فترة الولاية ، على ان لا يتعدى ذلك الستة أشهر  المقبلة من لحظة تجديد هذا التفويض، ومرة ​​أخرى قبل انتهاء صلاحيته ، كما يدعم المجلس الأمين العام الى تقديم تقدير مفصل عن حالة تقدم المفاوضات تحت رعايته ، وكذا حول بشأن تنفيذ هذا القرار ، والتحديات التي تواجه عمليات البعثة والخطوات المتخذة لمعالجتها ، ويعرب عن نيته في  الاجتماع لتلقي ومناقشة إحاطاته.

 - يرحب المجلس بالمبادرات التي اتخذها الأمين العام لتوحيد ثقافة الأداء في عمليات الأمم المتحدة لحفظ السلام ، ويؤكد من جديد دعمه لوضع إطار شامل ومتكامل لسياسة الأداء يحدد معايير أداء واضحة لتقييم جميع موظفي الأمم المتحدة المدنيين والعسكريين  الأفراد الذين يعملون في عمليات حفظ السلام ويدعمونها والتي تسهل التنفيذ الفعال والكامل للولايات .

- يقرر المجلس تمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الى غاية 31 أكتوبر 2021 .


 يقرر إبقاء المسألة قيد نظره.




أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
افتتاح أكبر مسجد بالصحراء في السمارة
هام : هذه هي تواريخ إيداع ملفات الترشيح لإمتحانات الباكالوريا أحرار
إرتباك في حزب الإتحاد الدستوري بعد إنضمام العشرات من مناضليه لحزب الإستقلال بالعيون
الصحراء زووم تعزي قبيلة الشرفاء الرگيبات في وفاة المرحوم الشريف عبداتي ولد ميارة
بلدية المرسى وبلدية "ميري" يوقعان إتفاقية توأمة وتعاون
بعد تقاعس وكالة الحوض المائي ومندوبية الفلاحة بلدية العيون تتدخل لإنقاذ الساكنة من الناموس
إستثمارات تقدر بثمانية ملايين درهم لحماية مدينة كلميم من الفيضانات
مدينة أسا تحتضن الملتقى الجهوي حول الواحات نهاية الاسبوع الحالي
التصوف السني ودوره في تحصين الأمة موضوع ندوة علمية بالعيون
انطلاق عملية تسجيل الحجاج الذين تم اختيارهم عن طريق القرعة ابتداء من خامس يناير المقبل