الصحراء زووم _ الرباح من اسا : إعادة تأهيل الطرق والقناطر ستتم حسب الأولوية وعلى مدى خمس سنوات


أضيف في 12 دجنبر 2014 الساعة 00:21


الرباح من اسا : إعادة تأهيل الطرق والقناطر ستتم حسب الأولوية وعلى مدى خمس سنوات


 

 

 

 

أكد وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك، السيد عزيز الرباح، اليوم السبت بمدينة أسا على ضرورة تحديد الأولويات لإعادة تأهيل الطرق والقناطر بشراكة مع السلطات المحلية والمنتخبين على أساس التعاقد بشأنها على مدى السنوات الخمس المقبلة.

وقال السيد رباح خلال لقاء حضره والي جهة كلميم السمارة، عامل إقليم كلميم السيد محمد علي العظمي، وعامل إقليم اسا الزاك السيد الحسن صدقي والمنتخبون ورؤساء المصالح الخارجية، إن هذا الاجتماع يشكل بداية لبلورة تعاقد ملزم لجميع الأطراف يمتد على مدى السنوات الخمس المقبلة، موضحا أن الأولوية ستعطى للقناطر والمقاطع الطرقية التي تعرف تساقطا للأحجار.

وبعدما أشار إلى الخصاص المسجل على مستوى ربط إقليم أسا بكل من طانطان والسمارة، وكذا على مستوى تحسين بعض القناطر التي لها أهمية قصوى، أكد الوزير ضرورة التنسيق مع باقي القطاعات الحكومية الأخرى كالفلاحة والماء وغيرها لضمان نوع من التكامل في ما بينها وفق الإمكانيات المتاحة لتجاوز هذا الخصاص.

وذكر السيد الرباح أن الوزارة قررت دعم إمكانيات المديرية الإقليمية بأسا الزاك بتجهيزات إضافية، كما تم الاتفاق مع السلطات المحلية من أجل التدخل العاجل في بعض العمليات الآنية. واقترح الوزير تشكيل فرقة للتدخل المشترك تحت قيادة عامل الإقليم وفق برنامج واضح للتدخل بشكل دوري يتم إعداده مع رؤساء الجماعات.

وقدمت للسيد الرباح والوفد المرافق له خلال هذا اللقاء معطيات حول الشبكة الطرقية بإقليم أسا الزاك وحصيلة المشاريع المنجزة ما بين 2012 و2014، فضلا عن المشاريع التي توجد قيد الإنجاز في مجالات صيانة وملاءمة الشبكة الطرقية والمنشئات الفنية والسلامة الطرقية.

واطلع الوزير بهذه المناسبة على حصيلة المشاريع المبرمجة المتعلقة بصيانة وملائمة الشبكة الطرقية وإصلاح أضرار الفيضانات، وكذا المتعلقة بالمنشئات الفنية والسلامة الطرقية ووضعية تعبئة الحصص الخاصة بالبرنامج الوطني الثاني للطرق القروية، وكذا المقترحات المتعلقة بالبرنامج الوطني الثالث للطرق القروية.

كما تم خلال هذا اللقاء استعراض حصيلة الأضرار والانقطاعات التي عرفتها بعض المقاطع الطرقية نتيجة فيضان بعض الأودية وتساقط الأحجار جراء التساقطات المطرية الأخيرة التي بلغت كميتها خلال الأيام العشرة الأخيرة من نونبر 50 ملم، وكذا التدخلات التي قامت بها المديرية الإقليمية من أجل إعادة حركة السير وإصلاح الأضرار وفك العزلة عن المناطق المحاصرة.





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
إقليم أوسرد.. الإعلان عن طلب اقتراح مشاريع البرنامج الأفقي للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية 2015
وفد يمثل وزارة التربية والأكاديمية الماليزية للعلوم يطلع على تجربة الأندية العلمية بگليميم والطانطان
الاتحاد الأوروبي يقدم مساعدة مالية لفائدة المتضررين من الفيضانات التي شهدتها مناطق گليميم وإفني
إقليم العيون ... الإعلان عن طلب اقتراح مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية 2015
تخصيص ما يقارب 80 ألف درهم لاقتناء تجهيزات ومعدات رياضية ببوجدور
سنة 2014 بإقليم طانطان : مجهودات دؤوبة لخلق دينامية اقتصادية حقيقية
كليميم : الكروج يعلن أنه تمت تعبئة كل الوسائل المتاحة لإعادة تأهيل بعض المدرس المتضررة من الفيضانات
دورة استثنائية للمجلس الإقليمي لطانطان لمناقشة منهجية دعم الجمعيات
فم الواد : إختتام فعاليات الموسم الديني للولي الصالح لفقير ابريكة
جهة العيون - بوجدور - الساقية الحمراء سنة 2014 نهضة تنموية شاملة ومنجزات نوعية في مختلف المجالات